إقتراح مشروع
أرشيف
بيروت
وزارة الثقافة

معرض بيروت العربي الدولي للكتاب

جال مساء أمس، وزير الثقافة سليم وردة، معرض بيروت العربي الدولي للكتاب المقام حاليا في البيال، حيث تفقد الأجنحة المشاركة، اللبنانية والعربية والأجنبية، وذلك برفقة فريق عمل بيروت عاصمة عالمية للكتاب، على رأسه المنسقة العامة الدكتورة ليلى بركات. وقد رد الوزير وردة، خلال جولته، على أسئلة الإعلاميين عن تقييمه الأولي للجولة، فقال: "لبنان مشهور بكونه دار نشر العالم العربي، وتشكل صادرات الكتب من لبنان ما يقارب 30 بالمئة من صادرات لبنان، وهذا يؤكد أهمية الكتاب بالنسبة إلى لبنان، عامة والدول العربي بخاصة، ما يعزز دور لبنان في محيطه العربي، والمعرض يشكل تتويجا لجهود النادي الثقافي العربي الذي يزداد تألقه عاما بعد عام".

وتابع الوزير وردة كلامه بالقول: "ما يميز المعرض مشاركة الدول العربية وبعض الدول الأوروبية مما يؤكد أنه تكرس مرجعا ثقافيا هاما سواء في النشر أو الكتاب وغير ذلك".

وحول بيروت عاصمة عالمية للكتاب، رأى وزير الثقافة إن "بيروت تاسع عاصمة عالمية للكتاب، ونحن نعمل في إطار هذا الدور الرائد وسيستكمل مع الوزارة الجديدة". وأضاف: "إن لنشاطات التي تقوم بها وزارة الثقافة هو نتاج عمل الوزارات المتعاقبة وستواصل وزارة الثقافة خلق مشاريع وتطوير القطاع الثقافي"، مشيرا إلى أنه سيعقد مؤتمرا صحافيا الشهر المقبل لعرض الإستراتيجية والرؤية لتفعيل الشأن الثقافي.

وعبر الوزير وردة عن إعجابه بحجم الإصدارات التي تتناول شتى الموضوعات وأبرزها تلك التي تهتم بالطفل باللغة العربي، لغة الضاد التي كنا نفتقدها في السابق وغابت عن مناهجنا ومكتباتنا.

 

وفي نهاية جولته، زار وزير الثقافة جناح بيروت عاصمة عالمية حيث التقطت له الصور مع فريق عمل بيروت عاصمة عالمية للكتاب

وزارة الثقافة

BWBC